تسجيل الدخول
آخر الأخبار
😊
آخر الأخبار
"القيمة المضافة للرقابة" في لقاء عربي (افتراضي) ينظمه  الديوان العام للمحاسبة
الإثنين - 01 ذو القعدة - 1441 هـ
"القيمة المضافة للرقابة" في لقاء عربي (افتراضي) ينظمه الديوان العام للمحاسبة

تعزيزاً للشراكة بين الديوان العام للمحاسبة  ونظرائه من الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة بعدد من الدول العربية الشقيقة، وتفعيلاً لمذكرات التفاهم الموقعة مع عدد من الأجهزة في مجالات تنمية القدرات المؤسسية، وبناءً على توجيهات معالي الدكتور حسام بن عبد المحسن العنقري رئيس الديوان العام للمحاسبة، ينظم الديوان من خلال المركز السعودي للمراجعة المالية والرقابة على الأداء (تدريب) لقاءً افتراضياً "عن بعد" بعنوان "قياس أثر العمليات الرقابية وقيمتها المضافة"، والذي سيعقد في تمام الساعة الثامنة بتوقيت المملكة العربية السعودية من مساء يوم الأثنين 8 من شهر ذي القعدة 1441هـ الموافق 29 من شهر يوليو 2020م، عبر تطبيق برنامج (ZOOM) وقناة الديوان المرئية.
وسيشهد اللقاء حواراً متخصصاً يقدمه عدد من المتحدثين من الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة من الدول العربية، بهدف ضمان جودة العمليات الرقابية وتعزيز مصداقيتها وشفافيتها لدى المستخدمين.
وسيرتكز اللقاء على مجموعة من المحاور المختلفة تتضمن إبراز الأثر الايجابي لمعايير الرقابة وآليات قياسها على القطاع العام، والقيمة المضافة المتحققة من التقارير الرقابية وتحقيقها في ظل جائحة (كوفيد-١٩)، بالإضافة إلى دور الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة بالدول العربية في تحقيق التنمية المستدامة في الوطن العربي.

وبين المستشار ومدير عام المركز السعودي للمراجعة المالية والرقابة على الأداء بالديوان الدكتور سالم بن علي الغامدي، إن تنظيم مثل هذه اللقاءات دعماً من الديوان للتعاون المهني وتبادل الخبرات والتجارب بينه وبين الأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة بالدول العربية الشقيقة.
مؤكداً على أن المركز السعودي للمراجعة المالية والرقابة على الأداء (تدريب) يستضيف وينظم العديد من الدورات والبرامج واللقاءات التدريبية لمنسوبي الأجهزة الحكومية، وأيضا لمنسوبي الأجهزة النظيرة عربياً ودولياً.
الجدير بالذكر، أن المملكة العربية السعودية ممثلة بالديوان العام للمحاسبة تحتل منصب النائب الثاني لرئاسة المنظمة العربية للأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة (الأربوساي)، وكذلك النائب الثاني لرئاسة المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية العامة والمحاسبة (الإنتوساي).